Activité des clubs

نادي الإتحاد الصويري

الإتحاد الصويري للمسايفة ينظم حفلا على شرف أبطاله المتوجين
وروحي المرحومين الروميني وكعبور كانتا حاضرتين بقوة.....
ورسائل مشفرة في حضرة المسؤولين
.
تغطية : سعيد أحتوش
.
شهد مقر دار الصويري في تمام الساعة السادسة والنصف من مساء هذا اليوم الثلاثاء 23 ماي 20177، تنظيم نادي الإتحاد الرياضي الصويري للمسايفة، لفعاليات حفل نشطه رشيد لغبيرة، على شرف مبارزي ومبارزات النادي المذكور، المتوجون في البطولة الوطنية المغربية وكذا الألعاب الأولمبية المغربية للمسايفة، بحضور رئيس الجامعة الملكية الوصية، وكذا المدير التقني لهذه الأخيرة، بالإضافة إلى رئيسة النادي، والتي تشغل في نفس الآن معا، نائبة رئيس جامعة المسايفة، ورئيسة لجنة التحكيم، كما حضر الحفل أيضا، باشا المدينة ورئيسة الملحقة الإدارية الأولى، ثم أيضا رئيس الملحقة الإدارية الرابعة، المدير الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة، رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات، مندوب الصيد البحري، المدير الإقليمي لقطاع الكهرباء، بالإضافة إلى العديد من الفعاليات الرياضية والجمعوية وكذا السياسية.....
 هذا وقد آستهلت فقرات الحفل، بالإنصات إلى النشيد الوطني، بعدها تناولت الكلمة رئيسة النادي سميرة القوني، والتي قدمت نبدة موجزة حول تاريخ النادي، والأطر التقنية المشرفة عليه، وكذا الإنجازات التي تحصل عليها أبطال النادي، مبرزة أن ناديها ليس بمجهول الهوية، بل هو جد نشيط، بمشاركاته العديدة وتتويجاته، كما أضافت أن النادي يتوفر على مشروع أبطال أولمبيين، لذلك ننتظر دعم الجهات المعنية، ولو معنويا، لتحفيز ودعم هؤلاء الأبطال.....، بعد ذلك تناول رئيس الجامعة الملكية المغربية للمسايفة الكلمة، أثنى خلالها على المسار الجيد والناجح لنادي الإتحاد الصويري، ووصفه بالفاعل والناشط في منافسات البطولة وكأس العرش، كما توجه بالشكر للمكتب المديري للنادي المذكور، على المجهودات التي يبدلها، كما شكر أبطال النادي، على تحديهم لتعب السفر دوما، بالتتويج وصنع معالم التألق.....، كما قال أن جامعته تحاول جاهدة دعم هذا النادي، خاصة فيما يخص العتاد، الذي يرهق خزينة النوادي، نظرا لتكلفته الباهضة، كما دعى بدوره الجهات المحلية المعنية، إلى تقديم الدعم الكافي للنادي، ليشكر في ختام كلمته الحضور وجميع الفاعلين الجمعويين بالمدينة.....، بعدها تابع الحضور، شريطا مصورا مدته نحو 12 دقيقة، يبرز بعض الأسس التي تأسس عليها النادي، ومسار أبطاله.....
 ليتم بعد ذلك، توزيع التذكارات والجوائز، على جميع مبارزي ومبارزات النادي المتوجون، كما قدم النادي تذكارا هدية منه، إلى عامل الإقليم، هذا الأخير بدوره قدم هدية في شخص باشا المدينة، إلى المبارزة الواعدة صفية برداكي والتي تعتبر مشروع بطلة وطنية وعالمية، إن هي حضيت بالدعم الكافي، كما قدم المنظمون تذكارا لرئيس الجامعة الوصية، ليتناول بعد ذلك المدير الفني لهذه الأخيرة للكلمة، مثنيا على مجهودات المكتب المسير للنادي الصويري، كما شكر ونوه بتتويجات أبطاله، حيث قال : "لدينا حلم كبير، وهو نجاح رياضة المسايفة بهذه المدينة، ومعها نجاح وتألق مبارزيها...."، كما دعى بدوره إلى تقديم المساعدة والدعم الكافي لهم، خاصة الرعاية المعنوية، الذين صنعوا معالم التألق الوطني، رغم هاجس التنقل، لكنهم يتحدون ذلك، مقارنة بخصومهم الذين توفر لهم سبل الراحة.....
 وفي لحظة مؤثرة، تم تقديم تذكارين، إهداء لروحي الفقيدين، مؤسس رياضة المسايفة بالمدينة، والصحفي الراحل عمر الروميني، ثم عضو المكتب المسير للنادي، المرحوم حميد كعبور، تذكارين تسلمتهما عائلتي المرحومين

 ليكون الختام، بحفل شاي على شرف الحضور، تبادل معها الحاضرون آلتقاط صور تخلد للذكرى الجميلة هذه. 

      

Catégorie :